رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الخميس 23 مايو 2019

البيئة: مصر ضمن 88 دولة أطفأت أنوارها فى «ساعة الأرض» لمواجهة التغيرات المناخية

25 مارس 2018

نظمت وزارة البيئة، احتفالية بمناسبة المبادرة العالمية لإطفاء الأنوار "ساعة الأرض"، تحت شعار "نتعهد بحماية كوكبنا"، بحضور الدكتور خالد فهمى وزير البيئة، والرئيس التنفيذي لجهاز شئون البيئة، ولفيف من قيادات وزارة البيئة المعنية وعدد من الشخصيات العامة، وذلك بمقر برج القاهرة.

وشاركت مصر دول العالم في المبادرة العالمية لإطفاء الأنوار "ساعة الأرض"، من الساعة 8.30 إلى 9.30 مساءً السبت، حيث تم إطفاء أنوار عدد من المعالم السياحية الهامة بالمحافظات، منها الأهرامات وأبو الهول وبرج القاهرة ومكتبة الإسكندرية وقلعة قايتباي وبعض المعابد الأثرية بالأقصر كالكرنك، وبعض الفنادق الكبرى.

وتضمنت الفاعليات إغلاق الأنوار في برج القاهرة، وإشعال الشموع، ورفع لافتات لإظهار اهتمام مصر بقضايا التغيرات المناخية والحد من أثرها.

كما شاركت العدد من الجهات المختلفة والمجتمع المدني والأفراد، وذلك بهدف تعزيز الوعى بأهمية اتخاذ خطوات إيجابية وجادة للحد من معدلات الاستهلاك ووقف الهدر في الموارد، من خلال تغيير الممارسات اليومية لتقليل التأثيرات البيئية مما يساهم في انخفاض مستوى انبعاثات الكربون التي تعدُّ واحدة من أكبر التحديات التي تواجه العالم.

وأكد وزير البيئة، أن الهدف من تلك الساعة هو التأكيد على تضامن الشعب المصري مع باقي الشعوب، لمواجهة التغيرات المناخية والعالمية.

وقال فهمى إن "ساعة الأرض" حدث عالمي، تشارك به مصر كل عام من أجل رفع الوعي بظاهرة التغيرات المناخية، ودعم المشاركة الإيجابية للمجتمع في حماية البيئة وترشيد الاستهلاك والمحافظة علي البيئة، ونأمل في ترشيد الاستهلاك يومياً ساعة كاملة، ولكن ذلك لن يتم إلا بمساعدة الشعب المصري.

وأضاف أن مصر بدأت مشاركتها في ساعة الأرض عام 2009 لتنضم إلى مصاف 88 دولة و4000 مدينة و929 من المعالم الشهيرة حول العالم أطفأت أنوارها في ساعة الأرض، تضامنًا مع كوكب الأرض لحمايته من الآثار السلبية الخطيرة للاحتباس الحراري وتغيرات المناخ، وفي عام 2017 وصل عدد الدول المشاركة في المبادرة إلى 180 دولة بإطفاء أنوار أكثر من 12000 معلم وموقع، كما شارك 2.5 مليار شخص حول العالم.

رابط دائم :

أضف تعليق