رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
السبت 17 نوفمبر 2018

بروتوكول توأمة بين «البحيرة» ومقاطعة فوجيان الصينية بحضور رئيس مؤسسة «الأهرام»

9 ابريل 2017

قالت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة، إنه تم الاتفاق على عمل بروتوكول توامة بين محافظة البحيرة ومقاطعة فوجيان الصينية لتعزيز اوجه التعاون بين الجانبين فى كافة المجالات الاقتصادية والزراعية والاستثمالاية والتجارية والصناعية والسياحية.

جاء ذلك خلال استقبالها بمكتبها صباح اليوم  هونج جيوكس نائب حاكم مقاطعة فوجيان والوفد المرافق له، وبحضور الدكتور أحمد السيد النجار رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام المصرية، والسفير مجدى عامر سفير مصر السابق بالصين، والتى تأتى فى اطار زيارة الوفد الميدانية لموقع المصنع الجديد المقرر انشاؤه بالمنطقة الصناعية برشيد، حيث تم توقيع التعاقد بين مؤسسة الأهرام وشركة أنيانج هواسن بابر ليابيليتى الصينية لبدء تنفيذ مشروع إنشاء أول مصنع بمصر والشرق الأوسط لصناعة لب الورق وكافة أنواع الورق من قش الأرز والمخلفات الزراعية، بأحدث تكنولوجيا صينية عالمية، ومن المقرر دخول شركة فوجيان القابضة للصناعات الخفيفة شريكا مع بدء المرحلة الثانية من المشروع.

وأكدت عبده، علي أن بروتوكول التوأمة المقرر توقيعة يهدف الى تعزيز اوجه التعاون بين الجانبين والاستفادة من المقومات الاستثمارية على ارض المحافظة والخبرة والتكنولوجيا الصينية فى مجالات صناعة السفن والحاويات العملاقة والسفن المستخدمة فى النقل النهرى والبحرى وماكينات الخراطة ومعدات ومواد البناء والمعدات الثقيلة وخطوط الانتاج والملابس الجاهزة وسبل تنمية بحيرة ادكو، مشيرة إلى أن المحافظة تقدم كافة التسهيلات والدعم اللازم لسرعة إقامة وتشغيل مصنع إنتاج لب الورق من قش الارز والمخلفات الزراعية بالمنطقة الصناعية برشيد لما له من مردود على الاقتصاد الوطنى فى دفع عجلة الاستثمار وتقليل استيراد الورق من الخارج وتوفير العديد من فرص العمل لابناء المحافظة، فضلا عن التخلص الآمن من ظاهرة حرق قش الأرز والحفاظ على البيئة وتحويله إلى مصدر رزق للمزارعين.

وأشارت إلي أن هذا المصنع يعتبر أحد ثمار العلاقات الوطيدة بين مصر والصين بعد تنامى العلاقات بين البلدين وتفعيل التبادل التجارى بينهما ويعد ثانى الاستثمارت الصينية العملاقة على ارض المحافظة بعد انشاء مصنع لانتاج الاعلاف بالمنطقة الصناعية بحوش عيسى الذى يعد من اكبر احد ثلاث مصانع للأعلاف بمصر.

 كما أكدت أن محافظة البحيرة من المحافظات الواعدة استثمارياً وتتوافر لديها كافة المقومات الاستثمارية الزراعية والصناعية والتجارية والسياحية، كما ان مدينة رشيد بها العديد من الأيدي العاملة المدربة وتشهد تطوراً كبيراً فى تطوير البنيه التحتية والارتقاء بمرافقها، بالإضافة إلى أن محافظة البحيرة تقوم بزراعة أكثر من 166 ألف فدان من محصول الأرز سنوياً تنتج أكثر من 500 ألف طن من قش الارز، مما يضمن سد احتياجات المصنع من المواد الخام الذى سينتج 300 الف طن من لب الورق و100 الف طن من الورق، مما سيوفر العملة الصعبة والتى تقدر بـ 1,3 مليار دولار سنويا قيمة استيراد الاوراق.

الجدير بالذكر، أن المصنع سيقام بالمنطقة الصناعية بمدينة رشيد على مساحة 128 فدان وباستثمارات تبلغ مليار و 250 مليون جنيه وتوفر 350 فرصة عمل مباشرة، بالإضافة إلى أكثر من ألف فرصة عمل غير مباشرة، وسوف يبدأ فى الإنتاج فى بداية عام 2018.

 

رابط دائم :

أضف تعليق