رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الثلاثاء 18 يونيو 2019

البيئة: حصاد 96% من مساحات الأرز بالشرقية.. والسيطرة على 36 حريق قش بالبحيرة

25 اكتوبر 2016

تمكن الفرع الإقليمى لجهاز شئون البيئة بالشرقية، بالتعاون مع الحماية المدنية، في إطار مجهوداته للحد من تلوث الهواء ، من السيطرة على 94 حالة حريق قش أرز، كما تم تحرير 94 محضراً وتسليمها إلى الشرطة ليصل إجمالى عدد المحاضر حتى الآن 3181 محضراً.

وتابع الفرع الإقليمي للجهاز، وفقا لبيان صادر عن وزارة البيئة اليوم الثلاثاء، نسبة حصاد الأرز بالمحافظة والتى بلغت 96% بإجمالى 258450 فداناً، مشيراً إلى أنه تم فحص 630 طن سماد و71 طن علف بمركز منيا القمح والإبراهمية.

أما إجمالى الكومات السمادية التى تم عملها حتى الآن فقد بلغت - وفقا للبيان - 37 ألف طن لتقترب من المستهدف وهو 46 ألف طن سماد عضوي، بالإضافة إلى عمل 3177 طن أعلاف من إجمالى مستهدف 3500 طن.

ونفذ الفرع حملتين لفحص عادم المركبات على الطريق وتم خلالها قياس العادم لعدد 133 سيارة منها 69 سيارة تعمل بالبنزين وتبين مطابقة 68 سيارة ومخالفة سيارة، وقياس العادم لعدد 64 سيارة تعمل بالسولار حيث تبين مطابقة 60 سيارة ومخالفة 4 سيارات.

وبحسب البيان، نفذ فرع جهاز شئون البيئة بالبحيرة مجموعة من الأنشطة للحد من تلوث الهواء بالمحافظة وذلك من خلال عدة محاور تعمل جميعها بالتنسيق مع الجهات المعنية على مدار الساعة حيث تمكنت المحاور المنتشرة بمراكز البحيرة من السيطرة على 36 حالة حريق قش أرز وقمامة ومقالب عشوائية وبلاغات بالتعاون مع الحماية المدنية.

كما قام الفريق الفني للمحاور بتحرير 36 محضرا بالمراكز المختلفة وتم تسليم المحاضر لأقسام الشرطة، وبعض الحرائق كانت مجرد حرق مكشوف لقمامة على الطرق يتم التعامل معها من خلال الدفاع المدني وإبلاغ رئيس مجلس المدينة الواقعة في نطاقة تلك الحرائق لمتابعتها وإزالة أسبابها، وتم المرور على 9 مقالب عمومية للتأكد من عدم وجود حرق للقمامة وتبين أن جميعها مستقر.

ورصد الفرع الإقليمي لجهاز شئون البيئة بالبحيرة الموقف اليومي لجمع وحصاد قش الأرز طبقا لما ورد من مديرية الزراعة بالبحيرة، حيث وصل إجمالي الحصاد 420 فدانا وتم كبس 934 طنا وفرم 100 طن بالإضافة إلى عمل 525 طن أسمدة و12 طن أعلاف.

وتم التفتيش على 4 مصانع طوب تبين مطابقة مصنعين ومخالفة اثنين وذلك في إطار التصدى لنوبات تلوث الهواء والتي تمثل انبعاثات المنشآت الصناعية كمصانع الطوب والمسابك والمكامير والفواخير والمقالب العمومية أحد أسبابها وفي إطار التعاون المثمر والبناء بين كل من وزارة البيئة ممثلة في فرع البحيرة ومحافظة البحيرة.

رابط دائم :

أضف تعليق