رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الثلاثاء 18 يونيو 2019

بعد واقعة الحمى القلاعية.. السودان توقع عقدا لتصدير 100 ألف رأس ماشية إلى مصر كل 40 يوما

أشاد وزير الزراعة والثروة الحيوانية والموارد الطبيعية بولاية الجزيرة السودانية أحمد سليمان، بمشروع "ودبلال للتنمية الريفية"، ومساهمته في زيادة حجم صادرات الثروة الحيوانية للسودان، مشيرا إلى أن المشروع نجح في التعاقد على تصدير 100 ألف من العجول الحية إلى مصر.

وكشف سليمان-خلال زيارته اليوم الأربعاء، لمشروع "ودبلال للتنمية الريفية" بولاية الجزيرة- أن الأسبوع القادم سيشهد مراسم توقيع عقد تصدير العجول الحية إلى مصر، بواقع 100 ألف عجل كل 40 يوما.

وكانت الإدارة المركزية للحجر البيطري، الموجود حاليا بالسودان، قد أكدت أن هناك شحنة تحتوى على 7 آلاف رأس ماشية، قادمة من السودان، كان من المفترض أن تدخل الأراضى المصرية الأيام الماضية، لكنها تعذرت بسبب وجود إصابات بمرض الحمى القلاعية.

وأكد الدكتور سيد جاد المولى، رئيس الإدارة المركزية للحجر البيطري خلال إتصال هاتفى لـ"بوابة الأهرام الزراعى"، من السودان، أن اللجنة المبدئية المشكلة من الإدارة المركزية للحجر البيطرى المصرى لفحص الشحنة على الاراضى السودانية، قد اشتبهت فى إصابة 15 رأسًا من الشحنة بمرض الحمى القلاعية، مما أدى إلى تدوين ذلك فى تقريرها، وقامت على الفور بإرساله لإدارة الحجر البيطرى فى السودان لاتخاذ الازم، وتطبيق شروط الحجر البيطرى المصرى بمراجعتها حتى يتم السماح بدخول الشحنة.

وأضاف، أن اللجنة لم تنتهى من كتابة تقريرها النهائى حتى الآن، مؤكدًا أن مصر لن تقبل أى شحنة بها إصابات بالحمى القلاعية أى كان بلد المنشأ.

وحول مشروع "ودبلال للتنمية الريفية"، أشار وزير الزراعة والثروة الحيوانية والموارد الطبيعية بولاية الجزيرة السودانية أحمد سليمان، إلى اهتمام بلاده بمشاريع الصادرات الزراعية بشقيها النباتي والحيواني، لافتا إلى أن المشروع مزود بالبنية الأساسية اللازمة لتسمين العجول، والحظائر المتميزة، فضلا عن توافر وحدة الأعلاف، ووصفه بأنه عمل علمي منظم لمشروعات الصادر ونموذجي في مجال الأمن الغذائي.

رابط دائم :

أضف تعليق