رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الجمعة 16 نوفمبر 2018

وزيرا التعليم العالى والتربية والتعليم يفتتحان معرض العلوم والتكنولوجيا

11 فبراير 2018

افتتح الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم الأحد، معرضا للعلوم والتكنولوجيا على هامش فعاليات المنتدى الإفريقي الثالث حول العلوم والتكنولوجيا والإبداع، الذي افتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أمس السبت، وتنظمه وزارة التعليم العالي بالتعاون مع بنك التنمية الإفريقي خلال الفترة من 10 ـ 12 فبراير بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة.
 
وبحسب بيان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أشار عبد الغفار إلى أن هذا المعرض يهدف إلى توظيف البحث العلمي لتحقيق النمو الاقتصادي في الدول الأفريقية من خلال تطبيقات العلوم والتكنولوجيا والابتكار، وذلك عن طريق تحفيز دول القارة للاستثمار بصورة أكبر في التعليم العالي والبحث العلمي من أجل بناء اقتصاد معرفي، فضلًا عن أنه يتيح الفرصة للاطلاع على أحدث ما تم التوصل إليه في المجالات المعرفية والتكنولوجية، بالإضافة إلي أنجح التطبيقات علي المستويين الإقليمي والدولي، إلي جانب الترويج لريادة الأعمال في المجالات التي ترتكز علي البحث العلمي والتكنولوجيا والابتكار.
 
وأضاف عبد الغفار، خلال تفقده لفعاليات المعرض أنه يضم عددا من الجامعات المصرية والمراكز والمعاهد والهيئات البحثية لعرض البرامج المتميزة، موضحا أن العالم يشهد الآن ثورة تكنولوجية هائلة أساسها العلوم والتكنولوجيا الحديثة، مشددا على أهمية تطوير التعليم بما يتماشى مع هذه التكنولوجيات المتقدمة.
 
وتابع وزير التعليم العالي والبحث العلمي: "نحتاج إلى المزيد مِنَ الجهد والتعاون بَيْنَ الدُّوَلِ الأفريقية من أجل أن تصبح القارة الأفريقية المليئة بالموارد الطبيعية والطاقات البشرية قادرة على أن تنافس عالميا في مجالِ العلومِ والتكنولوجيا والإبداعِ والابتكار"، موضحًا أن مصر تقدم من خلال فعاليات هذا المنتدى تجربتها للمُشاركةِ مَعَ شَقِيقاتِهَا مِنَ الدولِ الأفريقية لبناءِ مستقبلٍ أفضلَ لشعوب القارة قَائِمٍ على المعرفةِ والعلومِ والتكنولوجيا.
 
واستمع عبد الغفار خلال تفقده المعرض، عددًا من مسئولي الشركات والمؤسسات والجامعات لشرح البرامج والأجهزة الحديثة منها: تطوير المعامل الافتراضية بهندسة عين شمس، فضلا عن عدد من البرامج المتميزة بجامعة المنوفية في الهندسة الإلكترونية والطب التكاملي والحوسبة المعلوماتية والطاقة المتجددة.
 
وأكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أهمية إعداد جيل متخصص في العلوم والتكنولوجيا والإبداع، مشيرا إلى اهتمام القيادة السياسة ببناء مجتمع مصري يعلم ويفكر ويبتكر، مشددا على أهمية حماية طلابنا من الاعتماد على الحفظ والتلقين في التدريس والاتجاه نحو الفكر والإبداع.
 
كما قال الدكتور هاني الشيمى، مستشار الوزير للشئون الإفريقية ومنسق عام المنتدى أن نتاج هذا المعرض يهدف إلى عرض عدد من المخرجات البحثية التي من شأنها إحداث طفرة حقيقية في اقتصاديات الدول الإفريقية.
 
وأشارت الأستاذة أوليه ديباه مدير إدارة التنمية البشرية والشباب بالبنك الإفريقي أن الهدف من المعرض أيضا هو إلقاء الضوء على منتجات الشركاء الأفارقة في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار من أجل الاستفادة من التجربة المصرية وتعميمها في الدول الإفريقية في هذا المجال.
 
ويشار إلى أن المعرض تضمن بعض منتجات عدد من الشركات والمؤسسات العاملة في مجال التعليم والتكنولوجيا والابتكار على مستوى القارة الإفريقية، وكذا بعض المؤسسات الدولية كاليونسكو وبعض دور النشر العلمية وعدد من الجامعات المصرية وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، فضلا عن منتجات بنك المعرفة المصري الذي أطلقه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2014 بهدف اتاحة محتوى علمي وبحثى وتعليمي.

رابط دائم :

أضف تعليق