رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الخميس 16 اغسطس 2018

دراسة :كسب المورينجا بديل ناجح لكسب الصويا فى تغذية الاسماك

23 يونيو 2018

تمكن الدكتور هشام أبو زيد شعبة البحوث الزراعية – المركز القومى للبحوث من الاستفادة القيمة الغذائية لنبات المورينجا لانتاج علائق لتغذية الاسماك فشجرة المورينجا يطلق عليها الشجره الطبيبة لما لها من فوائد صحيه وقيمه غذائيه عاليه واستخدام جميع اجزاء النبات المختلفه فى العديد من المجالات سواء للتغذيه او لاغراض علاجيه.

فهى تحتوي علي سبعة أضعاف من فيتامين C الذي يوجد في البرتقال ،وأربعة أضعاف من فيتامين A الذي يوجد في الجزر،واربعة أضعاف الكاليسوم الذي يوجد في الحليب ،كما تحتوي علي ضعف البروتين الذي يوجد في الزبادي ،بالاضافة لاحتوائها على مختلف الفيتامينات مثل فيتامين A وفيتامين B1 وفيتامين B2 وفيتامين B3 وفيتامين B6 وفيتامين C والمعادن بما في ذلك الكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والمغنسيوم والفوسفور والزنك وتحتوي علي البروتينات ومضادات الأكسدة وغيرها من العناصر الغذائية المفيدة .

وتحتوي أوراق المورينجا علي الاحماض الأمينية والتي نادراً ماتوجد في أي نظام غذائي وغالبا ما توجد في اللحوم ، تعمل المورينجا عموماً علي حل مشكلة نقص التغذية ،ويعد مسحوق أوراق المورينجا المجفف فعال أكثر من أوراق المورينجا الطازجة ،نتيجة لارتفاع قيمته الغذائية .

ويقول الدكتور هشام ابو زيد خلال السنوات القليله الماضيه ازداد الاهتمام بالمورنجا كمصدر مهم و بديل قوى للبروتين النباتى فى تغذية كثير من الحيوانات عموما والاسماك خاصة وبشكل كبيرحيث تصل نسبه البروتين فى علائق الاسماك التجاريه الى 30% ،وخاصة بعد ارتفاع سعر الدولار الذى يمثل حجر الزاويه لاستيراد مصادرالاعلاف الاخرى مثل كسب فول الصويا ، و يعتبر كسب المورينجا بديل ناجح وفعال وامن خاصه مع انخفاض التكلفه مقارنة بالمصادر النباتيه الاخرى مثل فول الصويا حيث تصل نسبة البورتين الى اكثر من 30% وهى قيمه غذائيه عاليه مقارنه بسعره المنخفض نسبا بالاضافه الى عدم وجود اثار سلبيه على نمو الاسماك اوارتفاع نسبة النفوق فى استخدامه فى تغذية الاسماك .

كسب اوراق المورنجا

وقد تم اجراء التحليل الكيماوى لكسب اوراق المورنجا على اساس الماده الجافه والذى يظهر نسبة البروتين المرتفعه والتى تزيد عن 30% ،حيث تم استخدام كسب اوراق المورينجا بنسب مختلفه (0-8-10-12%) من العليقه كمصدر بديل للمصادر النباتيه الاخرى الموجوده فى العليقه والتى فى الاساس تعتمد على فول الصويا كمصدرنباتى لاغلب علائق الاسماك فى العالم .

وتمت هذه التجربه على اصبعيات اسماك البلطى ولمدة 75 يوم ودراسة تاثير استخدام كسب اوراق الموينجا على نمو الاسماك وكفائة التحويل الغذائى لها ومن خلال النتائج اظهرت المورينجا نتائج رائعه حيث لم يوجد فروق معنويه نتيجة رفع نسبة المورينجا لتصل الى 12% كمصدر بروتين نباتى على حساب كسب فول الصويا ،وهذه النتيجه تشير الى امكانية رفع النسبة اعلى من ذلك مما يودى الى تقليل التكلفة التغذيه والتى تصل الى اكثر من 30-60% من تكلفة الانتاج فى الاسماك وعليه تعظيم العائد الاقتصادى من وراء الانتاج وتوفير مصدر رخيص وبديل ناجح لكسب فول الصويا فى الاسواق التجاريه مما يعود بالنفع على المنتج من حيث تقليل تكليف الانتاج ولمستهلك من خلال توفر مصدر للبروتين الحيوانى رخيص الثمن والدوله من خلال توفير العمله الصعبه والتى تنفق فى استيراد كسب فول الصويا.

زيت المورينجا

وبالنسبة لاستخدام زيت المورينجا فى تغذية الاسماك فقد اوضحت نتائج الدراسه حدوث تحسن غير معنوي في الاداء الانتاجي بالمعاملات المختلفه بالمقارنة بمجموعة المقارنه وكانت افضل المعاملات هي المجموعه المحتويه علي0.250 ملجم زيت مورينجا، 0.250 ملجم زيت سمسم وهذه هي النسبة المثلي للاضافه في هذه الدراسه.

كسب البذور

واجرى الباحث ايضا دراسة تم خلالها استبدال كسب فول الصويا بنسب مختلفة من كسب بذور المورينجا واثر ذلك علي الأداء الانتاجي والكفاءة الغذائيه ومكونات الجسم لاصبعيات اسماك البلطي النيلي. والتجربة كانت مكونة من4 معاملات كل معاملة مكونه من ثلاث مكررات هي صفر، 4، 8، 12% كسب بذور المورينجا يتم استبدالها من كسب فول الصويا، تم تغذية الاسماك على عليقة تم تصنيعها في المعمل بالمكونات المطلوبة وتم استبدال كسب فول الصويا بكسب بذور المورينجا واوضحت النتائج أن جميع مستويات كسب بذور المورينجا أدت إلى تحسين الآداء الانتاجى وتركيب جسم الأسماك معنوياً،و أن استخدام كسب بذور المورينجا كبديل للمصادر البروتينية النباتية يقلل من تكاليف الإنتاج ويمكن ادخالها بأمان فى علائق الاسماك.

 مخلفات التصيع "محسن للنمو"

هذه الدراسه مازلت تحت النشر واوضحت امكانية استخدام بتلات المورنجا بنسب منخفضه فى علائق الاسماك ادى الى تحسن معدل نموا الاسماك مقارنه بالكنترول

رابط دائم :

أضف تعليق