رئيس مجلس الادارة : عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير : أيمن شعيب
الثلاثاء 27 يونيو 2017

2 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين مصر واليابان.. ووضع بصمة لتوثيق الأكلات المصرية

قال أحمد صبح عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال و عضو مجلس اداره المجلس التصديرى للصناعات الغذائيه، إن حجم التبادل التجاري بين مصر واليابان ضئيل ولا يتماشى مع حجم العلاقات التاريخية بين البلدين حيث لا يتعدى ملياري دولار سنويا.

وأوضح خلال فعاليات ملتقى الصناعات الغذائية اليابانية فى مصر، أن الجمعية تسعى إلى زيادة حجم التعاون بين البلدين حيث تعمل حاليا على نقل التجربة اليابانية في التعليم لمصر حيث تعد تجربة رائدة في الالتزام والعمل ، وهو ما يتم حاليا بين الحكومتين .

وأضاف صبح أن الجمعية تسعى لتشجيع الاستثمارات اليابانية في مصر خاصة في منطقة شرق بورسعيد بحيث يتم جذب المستثمرين اليابانيين لضخ استثماراتهم في مصر بحيث يتم تعميق الصناعة ويتم إعادة التصدير .

ولفت إلى أن الجمعية تتعاون مع السفارة اليابانية في مصر، وهيئة التجارة الخارجية اليابانية "جيترو" وهيئة التعاون الدولي اليابانية "جايكا" فيما يتعلق بالتعليم حيث يتم حاليا العمل على منحة يابانية في مجال التعليم، بحيث يتم الاستفادة من الخبرة اليابانية في هذا المجال كما يتم بلورة التعاون للاستفادة من النموذج الياباني، والذي يعد من التجارب الرائدة في الالتزام والتفاني في العمل.

وأشار صبح إلى أنه يتم أيضا التعاون مع هذه الجهات من أجل زيادة الاستثمارات في مجال الصناعات الغذائية بحيث يتم زيادة حجم التصدير والاستيراد في هذا المجال بين البلدين فاليابان ليست "سوشي واسماك مجمدة فقط" .

وكشف عن سعى الجمعية لوضع "DNA" بصمة لتوثيق للاكلات المصرية فيما يتعلق بواصفاتها وبهاراتها بحيث يتم تصديرها للسوق الياباني والذي بالرغم من أنه سوق صعب الدخول فيه إلا أنه من الاسواق الواعدة .

وأكد على أن الجمعية تسعى إلى مضاعفة حجم التبادل التجاري بين البلدين الحالي خلال الـ5 سنوات المقبلة، من خلال جذب الاستثمارات اليابانية للعمل في مصر، والتي يوجد بها عدد قليل من أكبر الشركات العاملة في مصر، بحيث نجذب التكنولوجيا اليابانية لتعميق الصناعة المصرية، بحيث لا يتم استيرادها فقط بل يتم تصنيعها في مصر، و أعاده تصديرها

رابط دائم :

أضف تعليق