رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الأحد 23 سبتمبر 2018

صندوق تحيا مصر يرصد 50 مليون جنيه لاستكمال تمويل مشروعات المرأة المعيلة

3 سبتمبر 2018

أعلن صندوق تحيا مصر، اليوم، عن صرف مبلغ 50 مليون جنيه لبنك ناصر الاجتماعي، قيمة الدفعة الثالثة من تمويل مشروعات برنامج "مستورة" لدعم وتمكين المرأة المعيلة.
 
وكان صندوق تحيا مصر، قد وقع برتوكول تعاون مع بنك ناصر الاجتماعي، لتنفيذ برنامج "مستورة" بإجمالي تمويل قدره 250 مليون جنيه، وذلك بعد إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسى، برنامج "مستورة" بمناسبة عام المرأة المصرية فى 2017.
 
من جانبه، قال المدير المالي والإداري لصندوق "تحيا مصر"، تامر عبدالفتاح، إن "برنامج مستورة" مستمر في توفير فرص التمكين الاقتصادى للمرأة المعيلة، لتتمكن من مواجهة الأعباء اليومية واستغلال إمكانياتها المتاحة لضمان حياة كريمة لها ولأسرتها.
 
وأضاف أنه تم تمويل 12 ألف مشروع حتى الأن بإجمالي تمويل قدره 198 مليون جنيه، لافتا إلى أن بنك ناصر الاجتماعى، يتولى إنهاء كل الإجراءات الخاصة بالحصول على تمويل "مستورة" من خلال فروعه البالغ عددها 93 فرعًا فى مختلف أنحاء الجمهورية بعد دراسة حالة المتقدمات.
 
ويوفر برنامج "مستورة" تمويلًا تتراوح قيمته ما بين 4 و20 ألف جنيه، لمساعدة المرأة القادرة على العمل، لإنشاء مشروع صغير ومتناهى الصغر، ويسلم هذا التمويل فى صورة معدات أو وسائل إنتاج وليس كمبالغ مالية.
 
ويستهدف برنامج "مستورة" كل امرأة قادرة على العمل يتراوح عمرها ما بين 21 و60 عامًا، وليس لها دخل ثابت، لتحويلها من متلقية للدعم إلى عنصر منتج وفاعل فى المجتمع.
 
وتصدرت المشروعات التجارية اهتمام المستفيدات، حيث تم تمويل 5400 مشروع بقيمة تصل إلى 90 مليون جنيه، يليها مشروعات الإنتاج الحيواني بعدد 4611 مشروعا بتمويل قدره 81 مليون جنيه، بينما بلغت المشروعات المنزلية 1235 مشروعاً بإجمالى تمويل قارب على 14 مليونا، وتأتي فيما بعدها المشروعات الصناعية والخدمية.
 
وبالتزامن مع تمويل صندوق تحيا مصر لمشروعات برنامج مستورة، قام الصندوق برصد مبلغ 30 مليون جنيه تنفيذا لمبادرة رئيس الجمهورية بفك كرب الغارمين والغارمات، وذلك حماية لكيان الأسرة المصرية، ولمنح فرصة جديدة لهم لبدء حياتهم من جديد.
 
وتتكامل مبادرة "سجون بلا غارمات" مع برنامج "مستورة" تأكيدا على دور صندوق تحيا مصر في تدعيم القيم الإنسانية الناتجة عن المشاركة الاجتماعية، والتكافل بين أبناء الوطن الواحد، التى حرص رئيس الجمهورية على إرساءها مع مبادرته لتأسيس صندوق تحيا مصر.

رابط دائم :

أضف تعليق