رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الأربعاء 18 يوليو 2018

خبير : 30% من ثمار الرمان تصاب بلفحة الشمس (التنحيس) وتحد من فرص تصديرها ...تعرف على طرق الوقاية

30 يونيو 2018

صديق المجلة المزارع عبد الإله محمود من قرية طه حسين – النوبارية يسأل عن خف الثمار والتنحيس فى الرمان 

 ويجيب عن هذا السؤال الدكتور سيف الدين أبو بكر سرى الدين رئيس البحوث المتفرغ بقسم الزيتون وفاكهة المناطق شبه الجافة ومدير معهد بحوث البساتين الأسبق قائلا :

د سيف الدين أبو بكر

يبدأ التزهير فى الرمان من منتصف مارس وحتى منتصف مايو تقريبا وذلك بحسب الأصناف والظروف الجوية وقد يحدث إزهار متاخر فى النصف الثانى من من مايو لكن هذه الازهار تكون عديمة القيمة لأن الثمار الناتجة عنها لن تستطيع الحصول على إحتياجاتها من الوحدات الحرارية المرتفعة خلال الفترة المتبقية من الصيف ولن تصل إلى مرحلة إكتمال النمو لذا يجب إزالتها حتى لا تسنزف المخزون الغذائى للأشجار.

و بالنسبة لخف الثمار فقد يحدث أحيانا فى خروج أكثر من زهرة من البرعم الطرقى وقد تعقد جميعها مكونة ثمار صغيرة ولو تركت كلها دون إزالة البعض منها فسوف تتناقس على الغذاء كما أماكن إتصالها ببعضها سوف تكون رديئة التلوين مما يخفض من قيمتها التسويقية فضلا عن ان هذا التلاصق يكون سببا قويا فى الإصابة بالامراض والفطريات المختلفة لذا يجب خف مثل هذه الثمار ويكتفى بترك ثمرة واحدة او ثمرتين فى كل عنقود وتتم هذه العملية عند إجراء عملية التكييس التى تتم فى النصف الثانى من مايو او أوائل يونيو .

ويضيف د سيف قائلا : أما الشق الاخر من السؤال والمتعلق بظاهرة التنحيس أو لفحة الشمس

 تعتبر لفحة الشمس  من الأضرار الفسيولوجية التى تصيب ثمار الرمان بدرجة كبيرة ومما يساعد على ذلك أن أشجار الرمان تحمل ثمارها على نهاية الأفرع مما يجعلها معرضة لضوء الشمس المباشر.

و نحو 30 % من ثمار الرمان تصاب بهذه الظاهرة وهى تؤدى إلى تقليل جودة الثمار وتحد من فرص تصديرها.

مظاهر الإصابة :

تظهر الإصابة على شكل بقع ذاتى لون بنى محروق أو أسود وذلك على حسب شدة أشعة الشمس وفترة سطوعها كما أن الاصناف تختلف فيما بينها فى القدرة على إحتمال الاشعة الشمسية.

طرق الوقاية :

هناك طريقتان يمكن من خلالها الوقاية من الإصابة بلفحة الشمس وتقليل أضرارها

- يتم تكيس الثمار بعد مرحلة العقد بفترة من 2 – 3 اسلبيع بإستخدام كيس من البرجامين الذى يساعد على تخلل الضوء للثمار مما يؤدى إلى إنتاج ثمار ذات تلوين جيد ومواصفات جودة فائقة صالحة للتصدير ،كما ان الكيس يعمل على حماية الثمار من التجريح والطيور والحشرات خاصة دودة ثمار الرمان.

ورغم أن عملية تكييس الرمان مجهدة ومكلفة إلا ان العائد منها يغطى التكلفة ويضمن تحقيق ربح مجز

- الرش بمادة الكاولين بتركيز 3% وذلك فى شهرى يونيو ويوليو او الرش بمادة بورشيد بتركيز 2% مع مراعاة أن إستخدام مركبات الرش تقلل من التكلفة الإقتصادية مقارنة بعملية تكييس الثمار.

ويشير خبير فاكهة المناطق شيه الجافة إلى ظاهرة أخرى تصيب ثمار الرمان وهى سوء التلوين الداخلى للثمار والتى تظهر فى الأصناف المتاخرة فى بعض المحافظات نتيجة لإرتفاع الحرارة حيث تتلون الحبوب باللون الابيض وللتغلب على ذلك يجب زراعة الأصناف المبكرة فى المحافظات التى ترتفع بها درجة الحرارة

رابط دائم :

أضف تعليق