رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الخميس 20 سبتمبر 2018

كيف تقى وتعالج الموز من حشرات المن وتورد القمة.. الإصابة تكبدك خسائر 60% من المحصول

14 فبراير 2016

 يعتبر مرض تورد القمة فى الموز Banna bunchy top viruses من أخطر الامراض التى تصيب محصول الموز فى مصر وهو واسع الانتشار فى جميع المناطق التى تزرع الموز مسببا خسائر فادحة تصل إلى 60 %.

ويشير الدكتور حامد عبد الدايم محمد الاستاذ بمعهد بحوث وقاية النباتات إلى أن هذا المرض موجودا فى مصر منذ عام 1934، وترجع الخسائر الفادحة للمرض بسبب إنتشاره السريع عن طريق حشرة من الموز، لافتا أن المسبب لهذا المرض هو فيرس من الفيروسات الثابتة.

د.حامد عبد الدايم

ويضيف وتعتبر حشرة من الموز هى الناقل الوحيد المتخصص فى نقل هذا المرض، ولم يثبت حتى الآن أن هذا المرض ينتقل عن طريق أدوات الزراعة أو الهواء أو مياه الرى أو أى طرق ميكانيكية أخرى.

ويوضح خطورة هذا المرض فى النقاط العشر التالية حيث أن النباتات المصابة لا تثمر أو تعطى سوباطات عديمة القيمة، فضلا عن سهولة إنتشار هذا المرض عن طريق حشرة من الموز.

أنه من  الامراض الفيروسية الثابتة ولذلك لا يوجد له أى علاج كيماوى ولكن يتم التخلص من النباتات المصابة وحرقها، يبدأ ظهور الاعراض الأولية للمرض بعد حوالى 40 يوماً وتكون واضحة بعد 50 يوم من حقن الفيرس فى النباتات بواسطة حشرات المن، تمثل النباتات المصابة وقبل ظهور أعراض المرض عليها بؤر إصابة حيث أنها تكون حاملة للفيرس ويمكن إنتقاله عن طريق حشرات المن منها إلى النباتات السليمة، لا يمكن رؤية حشرات المن بسهولة على النباتات المصابة حيث أنها تكون مختبأة فى الأوراق الأنبوبية وفى أغماد الاوراق الخارجية، يسرى الفيرس نتيجة للتضاعف بسرعة من النبات المصاب إلى فسائله وبالعكس وقد وجد أن المدة اللازمة لذلك أقل من المدة التى تلزم لظهور الاعراض على النبات منذ إصابته ولذلك لا يمكن إنقاذ أى نبات من الجورة إذا ما أصيب أحد أفراد تلك الجورة، يصعب نقل المرض بالطرق الميكانيكية فهو لا ينتقل بالتطعيم أو بغيره من الطرق الميكانيكية السهلة ولا بأى طريقة أخرى ولذلك فإن مقاومة هذا المرض تعتمد فى المقام الاول على إبادة الحشرة ويقلل من هذه المقاومة الذى يعتمد على إزالة مصادر العدوى فقط، التأخير فى ظهور مبادئ أعراض المرض على النبات المصاب لمدة تقارب الشهر وعدم إكتمال هذه الاعراض إلا بعد 50 يوماً يفوت الفرصة على المشتغلين بمكافحته فلا يمكنهم إيقاف المرض أو منع إنتشاره فى الوقت الملائم لأن النبات يظل فى الحقل كمصدر للعدوى لمدة طويلة قبل أن يستبعد نتيجة لظهور أعراض المرض، لا يجوز الإعتماد فى مكافحة المرض على إعدام النباتات المصابة فقط لأنه مع إعدامها يكون المرض قد إنتشر عن طريق حشرات المن إلى نباتات مجاورة فى نفس الحقل أو من الحقول المجاورة.

وأشار،اما أهم الأعراض فتشمل ظهور نقط أو خطوط خضراء داكنة اللون على أعناق الاوراق أو عروقها الوسطية أو الثانوية من السطح السفلى، سهولة كسر الاوراق المصابة و إصفرار حوافها،  تكون أوراق النبات المصابة قائمة متراكمة على قمة النبات مكونة شكل وردة.

ويضيف بأن طرق المكافحة تتلخص فى إنتخاب وزراعة شتلات سليمة ومنع استيراد شتلات الموز من المناطق الملوثة بالمرض أو تكون مصابة بحشرات المن، العناية بنظافة المناطق المجاورة للمزارع من الفسائل البرية التى تنمو دون رعاية وغالباً ما تكون مصدراً للعدوى، استخدام المبيدات المتخصصة فى مكافحة حشرات المن حسب التوصيات ويراعى أن يكون الرش بصفة دورية كل 10 أيام حتى يمكن القضاء على الحشرات بصفة مستمرة ويراعى أثناء الرش أن يصل محلول الرش إلى المناطق التى تختبأ بها الحشرة فى النبات وهى الاوراق الأنبوبية وأغماد الاوراق الخارجية، يتم التخلص من النباتات المصابة وإعدامها بعد عملية الرش

رابط دائم :

أضف تعليق

كيف اعالج المن

كيف اعالج انتشار من الموز للوقاية من تورد القمم و ما هى المبيدات المستخدمة ..... ارجو الافادة