رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الأربعاء 19 يونيو 2019

350 سيارة مبردة للشباب بتمويل من صندوق "تحيا مصر" لبيع السلع الغذائية بالمحافظات.. ننشر شروطها

26 ديسمبر 2015

أطلقت وزارة التموين والتجارة الداخلية والصندوق الاجتماعي للتنمية وصندوق "تحيا مصر" مشروع السيارات المتنقلة للشباب.

وتشمل المرحلة الأولى من المشروع توفير 350 سيارة مبردة بحمولة 5 أطنان لعرضها على الراغبين فى إنشاء شركات صغيرة لبيع المنتجات والسلع الغذائية بالمحافظات بتمويل من صندوق"تحيا مصر".

ويقوم الصندوق الاجتماعي للتنمية بتسهيل الحصول على التمويل اللازم من خلال قرض لمدة 6 سنوات بفائدة 5%، بعد إنشاء الشركة للحصول على السيارات بشروط ميسرة واسترداد قيمة القرض لصالح صندوق"تحيا مصر".

وستقوم الشركة المصرية لخدمات التتبع وتكنولوجيا المعلومات بتجهيز السيارات بأنظمة التتبع "جي بي اس" بالإضافة الى إنشاء غرفة تحكم مركزية للمساهمة فى رفع كفاءة ادارة الأسطول وضمان عدم التعارض فى توزيع السيارات وفقا للمواقع الجغرافية المحددة ولإحكام المتابعة والرقابة.

وأشار الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية - خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده اليوم بالوزارة - إلى أنه سيتم ربط السيارات بمخازن شركتي الجملة (المصرية والعامة) التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية بالإضافة الى مخازن المجمعات الاستهلاكية لإمداد السيارات بالسلع اللازمة طبقا لأولويات إحتياجات المنطقة العامل بها السيارات.

وأوضح أنه سيتم مراعاة عدد السكان فى المحافظات عند القيام بعملية التوزيع بحيث يكون النصيب الأكبر من هذه السيارات لصالح المحافظات الأكبر من حيث عدد السكان، لافتا إلى أن من المخطط أن يتم الدفع بهذه السيارات داخل النطاق الجغرافي للمحافظة التى بها مناطق ساخنة وفقا للجدول الأسبوعي للمرور يتم تحديده من خلال الشركة القابضة للصناعات الغذائية.

ولفت حنفي إلى أنه سيتم إعداد نموذج مالي على أساس 26 يوم عمل منهم 20 يوم عمل لبيع المجمدات "10 أطنان دواجن و 2 طن لحوم مجمدة و2 طن أسماك مجمدة وطن خضروات" بالاضافة الى 5 أيام سلع غذائية أساسية للبيع كتموين وفارق نقاط الخبز(سمن- زيت-سكر- أرز- مكرونة- شاي- صلصلة) ويوم واحد لبيع الخضروات والفاكهة الطازجة.

وأشار إلى أنه سيضاف حجم تدفقات نقدية شهرية لصالح الشباب متمثلة فى مبيعات التموين وفارق نقاط الخبز خلال الخمس أيام ومبيعات اليوم المخصص للخضر والفاكهة الطازجة.

ولفت الى أنه بعد الساعة الرابعة يوميا سيتم استخدام السيارة داخل كل نطاق جغرافي لتوزيع السلع الغذائية للتموين وفارق النقاط مقابل مبلغ مالي شهري ومتوسط إيراد السيارة شهريا وفقا لهذا التعاقد حوالي 2000 جنيه.

وأوضح سيتم التعاقد مع الشركات الكبرى المنتجة فى مصر لعمل الدعاية الخاصة بها على هيكل السيارة الخارجي بعائد ثابت للسيارة شهريا.

من جانبها، قالت سها سليمان أمين عام الصندوق الاجتماعي للتنمية أنه سيتم الاعلان في القنوات الرسمية للاستفسارعن تفاصيل المشروع للشباب بدء من غد وحتى 3 يناير المقبل، مشيرة إلى أنه سيتم تلقي الطلبات لمدة اسبوعين، مشيرة إلى أن قيمة السيارة 228 ألف جنيه يقوم الصندوق بسداد 170 ألف جنيه ويقوم الشباب بدفع 74 ألف جنيه تمثل 30 % من قيمة المشروع.

وأضافت أنه فى حالة رغبة الشباب فى التقدم للمشروع ان يتم انشاء شركة من ثلاث شباب تضامنية تكون مهمتها التعاقد المالي مع الصندوق الاجتماعي والتعاقد الفني مع الشركات المجمعات الاستهلاكية وشركتي الجملة وادارة المشروع طوال مدة القرض، موضحة أنه يشترط أن يكون أحد الشركاء حاملا لرخصة قيادة درجة ثانية لتقليص نفقة تأجير سائق السيارة.

وأشارت إلى أنه بعد استيفاء الطلبات وإجراءات التقديم لكل الشركات فى كل محافظة سيقوم الصندوق الاجتماعي وفقا للخريطة الجغرافية للتوزيع المعدة من جانب وزارة التموين والتجارة الداخلية بتحويلها لفروع الشركة القابضة فى المحافظات.

وستقوم الشركة القابضة فى المحافظات المختلفة بالتنسيق مع الشركات المتقدمة للمشروع من حيث التجهيزات ودليل التشغيل والمستلزمات الأخرى المطلوبة قبل بدء التشغيل، بالتوازي مع قيام الشركات التابعة بالتنسيق مع الشركة المصرية لخدمات التتبع وتكنولوجيا المعلومات بتزويد السيارات بأنظمة التتبع المتفق عليها وتجهيز غرف التحكم او مركز اتصالات مركزي. ونوهت إلى أنه سيتم عمل يوم تدريبي لفريق عمل السيارات يتضمن (مهارات البيع والعرض وانظمة التتبع وخدمة العملاء).

وأشارت سليمان الى انه سيتم توقيع العقد الفني بين الشركة التابعة للشركة القابضة والشركة المتقدمة للمشروع وتزويدها ببضاعة الدورة الأولى وتعريفها بالنطاق الجغرافي المخصص لها للبيع، وسيتم من خلال المعلومات المتاحة من غرفة التحكم او مركز الاتصالات عمل جدول اسبوعي بأماكن وتوقيتات التعبئة والتوزيع.

وأوضحت أن انظمة التتبع التى سيتم تزويد السيارات بها ستعمل على تحديد موقع السيارة ومدى التزامها بالموقع المحدد ووضع خريطة زمنية للمبيعات بمعنى انه يمكن حساب الوقت اللازم لبيع كمية معينة، واستخراج تقارير من النظام عن النشاط خلال شهر منقضي مع التأكد من تخزين البضائع في درجات الحرارة المقررة وتحديد مكان السيارة حال تعرضها للسرقة وابلاغ وزارة الداخلية طبقا للبروتوكول الموقع معها.

ونوهت إلى أنه سيتم ربط الأسطول بمركز تلقي المكالمات لتحديد الأصناف الناقصة وتوجيه سيارات اعادة ملئ بغرض تقليل نفقات النقل مع ربط الاسطول ببرنامج بغرض اعادة التوجيه للمناطق الأكثر احتياجا مع تزويد المركبات ب"تابلت" بغرض ميكنة الطلبات وتجميعها الكترونيا.

وأوضحت أن التعاون بين الوزراة والصندوق ليس الاول من نوعة ولكنه بدأ منذ بداية التسعينات ولكن تضاعفت الأرقام والانشطة خلال العام الحالي، مشيرة الى ان مشروع "جمعيتي" الذي نفذه الصندوق بالتعاون مع الوزارة قام 33 الف مواطن بالاستفسار عنه وتقدم 13.5ألف مواطن منهم 5.5 ألف مواطن تم استكمال ملفاتهم و8000 جاري استكمالهم مشيرة الى أن مشروع يغطي كافة محافظات مصر وحسب احتياجات كل محافظة الأكثر احتياجا.

وأوضحت أن مشروع الألف تاكسي الذى ينفذه الصندوق بالتعاون مع صندوق "تحيا مصر" بتمويلات تصل إلى نحو 79 مليون جنيه، تقدم إليه 10 آلاف متقدم للمشروع وسوف يتم التسليم خلال يناير المقبل.

من جانبه قال محمد العشماوي المدير التنفيذي لصندوق"تحيا مصر" ان المشروع يعد منظومة متكاملة للاستدامة وسيعمل على تغيير نمط الانتاج وسيقلل من الاستيراد وسيوفر العملة الاجنبية لافتا الى ان الصندوق يقوم بالعديد من المبادرات الاخرى الجادة كعلاج فيرس سي فى إطار توجه الرئيس بعلاج مليون مريض لافتا الى أن تكلفة العلاج لن تتجاوز 5 آلاف جنيه خلال فترة العلاج البالغة من 3 الى 6 شهور.

رابط دائم :

أضف تعليق

السيارت المبرده

انا سائق درحه ثانيه من الدقهليه ولم نسمع او نقرء عن اى سيارات لمنطقه الدقهليه واريد ان اعرف فى اى وقت هاتنزل السيارات الى الدقهليه وشكرا