رئيس مجلس الإدارة: عبدالمحسن سلامة | رئيس التحرير: أيمن شعيب
الخميس 20 سبتمبر 2018

نهاية أغسطس.. بدء المزاد العلنى لبيع أراضى الدولة المستردة

10 اغسطس 2016

حددت لجنة استرداد أراضي الدولة ومستحقاتها، نهاية أغسطس الجاري موعدا للمزاد العلني لبيع الأراضي المستردة.

وكلفت رئيس هيئة الخدمات الحكومية بالإعلان عن ذلك في وسائل الإعلام على أن يدخل كامل الثمن في حساب حق الشعب.

وكشف المهندس إبراهيم محلب، رئيس اللجنة، أنه سيتم تخصيص جزء من عائد هذه المزادات لاستكمال المشروعات الزراعية المتوقفة من أجل خدمة المزارعين والفلاحين المصريين.

وقال إن اللجنة لن تكتف فقط باسترداد أراضي الدولة وإنما ستقف بجانب هيئة التعمير والتنمية الزراعية حتى تستكمل هيكلتها وتتخلص من الفساد وتعوض خسائرها، مضيفا "ليس منطقيا أن الهيئة التي تمتلك ولاية على أغلب أراضى الدولة تعانى من خسائر بالمليارات".

وحرصا من اللجنة على الالتزام بالقانون وعدم مخالفة الاختصاصات التي منحها لها القرار الجمهوري، فقد تقرر رفض عدد من طلبات التقنين تقدمت بها شركات وأشخاص بعد أن ثبت أن مقدمي الطلبات يريدون السماح لهم بتغيير النشاط المخصصة من أجله الأرض مقابل دفع ما ستقرره اللجنة من مبالغ.

وقال الدكتور أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية إن هذه الطلبات خارجة عن اختصاص اللجنة التي لا تختص بتغيير النشاط وإنما فقط تقنين الوضع القائم للجادين، مشيرا إلى أن السماح للبعض بتغير النشاط مجددا سوف يفتح الباب للجميع بمخالفة النشاط وإهدار ثروة مصر من الأراضي الزراعية لتحقيق مليارات على حساب الدولة.

ولفت زكي بدر إلى أن اللجنة تعمل لدعم الهيئات صاحبة الولاية على الأراضي وفقا لقوانينها وليس بديلا عنها، وهو نفسه ما شدد عليه محلب صراحة عندما حذر من إصرار بعض الجهات على تحميل اللجنة بملفات لا تدخل في اختصاصها أو لا تستأهل أصلا عرضها عليه، مؤكدا أن اللجنة لن تمارس عمل هيئة التنمية الزراعية أو أية جهة أخرى وإنما على هذه الجهات أن تتحمل مسئوليتها وتمارس اختصاصاتها بكل شجاعة وبما يقطع الطريق على الفساد.

وقال إننا نعمل في ظروف غير طبيعية وفي ظل ثورة أعلنها رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي ضد الفساد ولابد أن تواكب كل الجهات هذا التوجه وتتعامل بالحسم والسرعة المطلوبة.

رابط دائم :

أضف تعليق